الظهور الأول للجراولر الصيني J-16D



تظهر الصورة مقاتلات J-16D الصينية المصممة على أساس نسخة المقاتلات البحرية J-15 ، وهي النسخة الصينية من مقاتلات البحرية الروسية S-33.

J-16D هي النسخة المخصصة للحرب الإلكترونية ، وتجهيزاتها كلها عبارة عن مستشعرات وحواضن حرب إلكترونية معلقة على أطراف وتحت الأجنحة بالإضافة إلى إمكانية تحميل صواريخ مضادة للرادارات.

دورها الأساسي يشبه تمامًا دور الجراولر في البحرية الأمريكية ، وهو الدعم الإلكتروني للمقاتلات الهجومية والدخول في عمليات إخماد وتدمير الدفاعات الأرضية SEAD/DEAD.

وكانت الصين قد أعلنت عن بدء اختباراتها في 2015 تقريبًا ، ودخولها الخدمة كان المفروض خلال 2021 – والصورة لظهورها لأول مره في معرض الطيران الصيني 2021.

وهي تعتبر النسخة الرابعة من نوعها المجهزة بشكل خاص بتجهيزات حرب إلكترونية على غرار الجراولر الأمريكية و سو-24 الروسية المعروفة باسم “فانسر” والنسخة الإلكترونية من التايفون مستقبلاً.

لا تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *